تنمية أوعية دموية جديدة من خلايا جذعية بدل نقي العظام وفي أسبوع فقط

باستخدام #ملعقتين_كبيرتين_فقط من الدم، تمكن العلماء من تنمية أوعية دموية جديدة في أسبوع وهذا يعد ثورة في خلق أنسجة جديدة باستخدام الخلايا الجذعية.

أوعية دموية

قبل ثلاث سنوات، تلقى مريض فقد الوريد الذي يربط الجهاز الهضمي إلى الكبد أوعية دموية مزروعة نمت من خلاياه الجذعية الخاصة.

بعد فترة وجيزة من هذه الحالة، تم إجراء عملية زرع رائدة مرة أخرى على طفلين صغيرين، ولكن هذه المرة، تم استخراج الخلايا الجذعية من ملعقتين من الدم فقط بدلا من نخاع العظم.

 أوعية دموية

 

حتى الآن، يتم استخراج الخلايا الجذعية من نخاع العظام، حيث يعتبر مصدرا غنيا للخلايا. ومع ذلك، فإن الإجراء هذا هو غازي ومؤلم للغاية ويحتاج لمدة شهر على الأقل, في حين أن الإجراء الجديد لا تتجاوز مدته الأسبوع الواحد فقط ,حيث يحتوي الدم على مواد تسرع من عملية نمو الأوعية الدموية بشكل طبيعي .

أوعية دموية

توليد أوعية دموية مخبرياً

 

يؤمن العلماء بأن تطبيقات هذه التقنية ستتوسع لتشمل توليد أوعية دموية لعلاج المرضى المصابين بالدوالي ومرضى احتشاء العضلة القلبية وهم الذين يحتاجون لاستبدال أوعيتهم الدموية ,

 

 

كما أن الهدف الأكبر من هذا المشروع هو إمكانية  توليد أنسجة أخرى وأعضاء كاملة من دم الشخص نفسه للتغلب على مشاكل نقص المتبرعين و رفض الأنسجة المزروعة.

المصدر : من هنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*