لقاح جديد لسرطان الثدي يظهر نتائج واعدة

أظهرت التجارب الأولى على اللقاح الخاص بعلاج سرطان الثدي نتائج واعدة.
حيث تم تطوير لقاح جديد ضد سرطان الثدي و تقترح التجارب المبدئية على البشر أنه آمن ويساعد الجهاز المناعي في مهاجمة خلايا السرطان.حيث طور الباحثون في كلية الطب بجامعة واشنطن بسانت لويس لقاحا ً لسرطان الثدي يهدف إلى جعل الجهاز المناعي للمريض قادراً على القضاء على المرض.
و أكدت التجارب السريرية الصغيرة الأولى أنه آمن على البشر و أنه يعمل على نحو فعال.يعمل اللقاح عن طريق تهيئة كريات الدم البيضاء في الجهاز المناعي للمريض لكي تستهدف بروتينا ً يسمى  mammaglobin-A والذي يقتصر وجوده تقريبا ً في أنسجة الثدي، ويتم التعبير عنه بكميات كبيرة غير طبيعية في غالبية أورام سرطان الثدي. تم اختبار اللقاح حالياً على 14 مريضة تعاني كل منهن من سرطان الثدي النقائلي و يتم التعبير عن بروتين mammaglobin-A في هذه الأورام.
هدفت هذه التجارب الأولية لدراسة مدى أمان اللقاح لكن النتائج الأولية أشارت إلى أن اللقاح يساعد في إبطاء تقدم الورم لدى المرضى. تعد قدرة استهداف بروتين mammaglobin خطوة مثيرة لأنه يتم التعبير عنه على نطاق واسع في أكثر من 80% من سرطانات الثدي ولكن ليس بمستويات عالية في الأنسجة الأخرى. هذا يعني من الناحية النظرية أننا قادرون على معالجة عدد كبير من مريضات سرطان الثدي مع القليل من الآثار الجانبية.

النتائج :
أثناء الدراسة، أظهرت المريضات اللواتي أخذن اللقاح بعض الآثار الجانبية المعتدلة أو الخفيفة جدا ً. تم تسجيل ثمانية أحداث تشمل الطفح الجلدي والألم في منطقة التطعيم وأعراضتشبه أعراض الانفلونزا، ولكن لم تكن أعراضاً خطيرة مهددة للحياة.
كان لدى العديد من المريضات و اللواتي تم اعطاؤهن اللقاح ضعفا ً في جهاز المناعة نتيجة العلاج الكيماوى لهذا المرض الذي كان في مراحل متأخرة ومع ذلك فإن اللقاح تمكن من المساعدة على تنشيط الجهاز المناعي ضد الورم وأظهر انخفاضا ً في تقدم المرض.
من بين الأربعة عشر مريضة حوالي النصف لم يتطور السرطان لديهن بعد عام من إعطاء اللقاح. في المجموعة الشاهدة  controlوالتي كانت تضم 12 مريضة بنفس ظروف المريضات السابقات و لكن لم يتم تطعيمهن كانت نسبة المريضات اللواتي لم يتطور لديهن السرطان بعد عام كانت الخمس. على الرغم من صغر حجم عينة الدراسة إلا أن الاختلاف في النتائج بين المجموعتين كان يعتد به إحصائيا ً. للأسف لن يكون هذا اللقاح فعالا ً لدى مريضات سرطان الثدي اللواتي لا يتم التعبير عن بروتين mammaglobin-A في أنسجة الورم،

و لكن هذه النتائج تشير إلى أنه في حال تم التعرف على البروتينات التي يتم التعبير عنها من قبل أورام معينة، فإنه بالإمكان إيجاد طرق لتشجيع جهازنا المناعي من أجل القضاء على هذه الأورام.

فيديو عن لقاحات السرطان :

المصدر :

http://www.sciencealert.com/first-trials-of-a-new-breast-cancer-vaccine-show-promising-results

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*