خلايا انفية تعيد لرجل مشلول القدرة على المشي

بضع خطوات على الأرض قد تكون أهم من خطوات البشر على القمر!!
نتاج واعدة لدراسة تعيد الأمل للمصابين بأذيات في الحبل الشوكي أدت إلى إصابتهم بالشلل. 
تم نشر نتائج لدراسة أجريت على رجل تعرض إلى طعن بالسكين في الظهر مما أدى إلى حدوث شلل في النصف السفلي من جسمه، لكن ولحسن الحظ بقي أنفه سليما ً!


لكن ما علاقة الأنف بالشلل؟

يحتوي الأنف على خلايا دبقية مغمِدة للخلايا الشمية (olfactory ensheathing glia (OEGs تحيط بالعصبونات الشمية olfactory neurons التي تنقل السيالة العصبية من الأنف إلى الدماغ و تسمح لنا بشم الروائح المختلفة. ما يميز OEGs هو قدرتها على تحفيز نضج عصبونات جديدة يمكن الاستفادة منها لدى مرضى أذيات الحبل الشوكي.

تأتي هذه الخاصية من كون العصبونات الشمية معرضة للعديد من المواد الكيميائية المختلفة في كل نفس يأخذه الإنسان، و بالتالي لا تعيش هذه العصبونات أكثر من 6-8 أسابيع فقط ثم يتم استبدالها بأخرى جديدة و إلا سنفقد حاسة الشم! لذا تقوم OEGs بتشكيل سبل جديدة للعصبونات لنقل الإشارة.


هذه الخاصية دفعت الباحثين إلى التفكير في حل ما للتغلب على عدم قدرة عصبونات الحبل الشوكي على تجديد نفسها، فكانت الفكرة بأنه في حال زرع هذه الخلايا حول مكان الأذية فإن ذلك سيؤدي إلى تشكيل عصبونات جديدة. و هذا ما حدث عند إجراء العملية على الحيوانات مثل الجرذان و الكلاب و التي استعادت قدرتها على الجري.


بعد الإصابة تم إخضاع هذا المريض إلى معالجة فيزيائية مكثفة و لكن دون نتيجة. ثم بعد عامين تم اختياره لإجراء هذه التجربة و التي تضمنت عزل و زرع خلايا من البصلات الأنفية له olfactory bulbs لمدة أسبوعين ثم حقنها حول مكان الأذية.

mcCLCR5

اخذ الخلايا من البصلة الانفية وزرعها حول مكان الاصابة

 

في البداية و بعد 5 ساعات من التدريب اليومي لمدة 5 أيام في الأسبوع لم يبدِ المريض أي استجابة. و لكن بدءا ً من الشهر الثالث بدأ المريض يلاحظ عودة الكتلة العضلية في فخذه الأيسر وبعد ستة أشهر تمكن من القيام ببعض الخطوات المترنحة ببعض المساعدة. لا يزال يبدي المريض تحسنا ً في المشي كما عادت بعض وظائف المثانة و الأمعاء و الوظائف الجنسية.


بالتأكيد لا يزال هناك العديد من الدراسات و الأبحاث المطلوبة على أعداد كبيرة من الأشخاص المصابين بنفس الإصابة و ذلك لتأكيد النتائج و تطوير التقنية المستخدمة بشكل عام.

المصدر :

http://adf.ly/tMdI3

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*